الأخبار

استقبلت الجامعة الليبية الدولية للعلوم الطبية عدد من طلبة مركز المتفوقين ببنغازي في ثانوية العلوم الهندسية وفي خلال الإستقبال قام الطلبة بجولة داخل الجامعة وفي نهاية الجولة تقابل الطلبة مع د. محمد العماري وحدثهم عن الجامعة و عن مركز ضمان الجودة وعن المؤتمرات التي شاركت فيها الجامعة الليبية الليبية الدولية للعلوم الطبية على الصعيد الدولي سواء مع عدد من الدول العربية 


أقامت كلية العلوم الطبية الأساسية- بالجامعة الليبية الدولية للعلوم الطبية بالتعاون مع كلية العلوم الطبية التطبيقية بجامعة طيبة بالمملكة العربية السعودية على هامش اليوم العالمي لمرض الدرن ورشة عمل بعنوان: الطرق الحديثة لتشخيص ومكافحة مرض الدرن Tuberculosis: Newer trends in diagnosis and management
إبتدأ الاسبوع -كنظام تعليمي حديث لطلاب السنة الثانية بالكلية (التعليم القائم على خدمة المجتع Community Oriented Learning) كأحد أحدث

 

 

 

ضمن فعاليات ورشة العمل الطرق الحديثة لتشخيص ومكافحة مرض الدرن المنظمة من قبل كلية العلوم الأساسية قام طلبة السنة الثانية  بالكلية بزيارة ميدانية الي مستشفى الكويفية للأمراض الصدرية  وهذه الزيارة في إطار تنفيذ البرنامج العلمي المتميز

 "community based learning التعليم القائم على احتياجات المجتمع حيث يقدم البرنامج التعليمي للطلاب عن طريق تعاملهم مع حالات مرضية واقعية

وكانت أهم محاور هذه الزيارة

1-      التعرف على الاقسام المختلفة بالمستشفى

2-      التعرف على انواع وطرق التحاليل بمعامل المستشفى

3-      دراسة بعض الحالات المرضية بالمستشفى

4-      حلقة نقاش مفتوحة لتعريف الطلاب بمرض الدرن وبإحصائياته في مدينة بنغازي تحت إشراف د .عوض بن دردف   د.محمد فرج العبار د. امل قنديل

وكان الطلبة المشاركون تحت أشراف د. إيمان المدولي  د. ابوبكر  د. مدثر

د. عوض الحاسي

وكان المنسق لحلقة النقاش د. رشاد شوقي عضو هيئة التدريس بالجامعة

د. إيمان الفرجاني منسق السنة الدراسية

وكانت اهم التوصيات والنتائج :

شكر خاص لطاقم مستشفى الكويفية "إدارة وأطباء" لما أبدوه من حفاوة وكرم فى الضيافة بإستقبال الطلاب وبتقديمهم للمعلومات المفيدة وتشجيعهم للطلاب ليكونوا المستقبل الأفضل لليبيا.

وكانت أراء الطلبة :

اليوم قمنا بزيارة لمستشفى الكويفية للأمراض الصدرية ... وذالك ضمن برنامج المقام حيث قمنا بحلقة النقاش في المستشفى بعد ان تم عرض الحالات علينا في برزنتيشن من قبل الأطباء الموجودين في المشفى وبعد رؤية المرضى .... كانت هذه الطريقة مختلفة تمام عما تعودنا عليه في الايام السابقة .... فقد اتيحت لنا الفرصة لنرى حالات واقعية امامنا واتيحت لنا فرصة طرح الاسئلة والمناقشة ووتحليل الاسباب وكيفية التوصل للتشخيص الصحيح .....
عن رأي في هذه الزيارة ونظام التعليم بهذه الطريقة .... فأنني أرى أن هذه التجربة أفضل تجربة قد قمت بها في حياتي و أشكر جزيل الشكر ادارة الجامعة والدكاترة وادارة المستشفى التي اتاحت لنا فرصة جديدة مفيدة 
هذه الطريقة اتاحت لنا تصور الحالات ومايحدث لها من أعراض بشكل افضل من تخيل الاحداث والسيناريو المكتوب فقد كان تصورنا وفهمنا واحاطتنا بالموضوع والمطلوب منا أفضل بكثير مما كان عليه في الطريقة السابقة 
بالاضافة انه هذه الطريقة تختصر على طلاب الطب البشري الكثير .... فإذا كان طلاب الطب البشري يرون حالات ويزرون مستشفيات منذ السنوات الاولى ! فهذا سيحدث تقدما ملحوظا في مستوى الاطباء بشكل عام ويزيد خبرتهم في التعامل مع المرضى ويضمن لهم الفهم الامثل والاشمل لما تحتويه حالة المريض وسيكون نسيانها أمر صعب عليهم من وجهة نظري 
أرى أن طريقة التعليم هذه ستحدث فرقا هائلا في كافة التخصصات ولو اعتمدت فأني ارى ان المستويات ستكون في تحسن بشكل عام 

أشكركم على هذه موافقتكم 
واشكردكتور رشاد جزيل الشكر

first of all any group should have a great leader for success , and while we having a leader like Dr. Rashad it will be amazing , organized & successful .
special thanks for the family of BMS for your effort , and we hope that we did a hard work during the first day .
good luck 

 

 

نظمت بالجامعة الليبية الدولية للعلوم الطبية بالتعاون مع جمعية أصدقاء المعاقين ذهنيا والأولمبياد الخاص الليبي وقطاع الشباب والرياضة بنغازي ندوة طبية حول متلازمة داون بالقاعة الرئيسية بالجامعة وحضر هذه الندوة عدد من الأطباء و الأساتذة المختصين في متلازمة داون وكانت أهم محاور الندوة المشاكل التي تواجه أطفال متلازمة داون 

تم افتتاح المرحلة الثانية من مركز طب وجراحة الفم والأسنان بالجامعة الليبية الدولية للعلوم الطبية .

يوم الاثنين الموافق 17/3/2014  حيث تم تركيب سبعة كراسي طبية خاصة بالمركز وسيتم في المرحلة استكمال عدد الكراسي الباقي   وذلك لاستفاء الجانب تدريب العملي لطلبة طب وجراحة الفم والأسنان